لا يخفى عليكم منذ وصول خدمة الإتصال بشبكة الإنترنت لدينا ( حوالي أكثر من 10 سنوات ) تزايدت أعداد مستخدمي هذه الشبكة وبدئوا يرون ويتصفحون أشهر مواقع الويب التي كانت عبارة عن صفحات تقدم محتويات عامة كأغلب المواقع الغير متحصصة وعندما كان المستخدم في ذاك الوقت يدخل إلى الشبكة فالأغلب كان لا يدخل إلا ليشاهد المواقع الإخبارية ومواقع أدلة البحث والمواقع الترفيهية أو يدخل ليرى الرسائل الجديدة على البريد الإلكتروني إلى المشاركة للمنتديات وغير ذلك.

كما أن في بداية الأمر كان الشركة المزوده لشبكة الإنترنت خدماتها بدائية وأسعارها مرتفعة بحيث كان المستخدم لا يقضي الساعات الطوال بسبب إستخدامه إتصال دايل آب وتقضية ساعات طوال يعني إرتفاع قيمة فاتورة الشهر! إلى أن أستطعنا إستخدام الإتصال عن طريق الدي أس أل وبهذا أصبحت شبكة الإنترنت بوابة مفتوحة إفتراضية كما يقال عنها إلى أن قامت الصحافة الإعلامية المطبوعة والتلفزيونية والإذاعية تقديم مواضيع حول مخاطر شبكة الإنترنت.

مع ظهور مواقع الترفيهية والعامة في بداية الأمر لم تكن المواقع هذه تعرف مالذي يريده المستخدم ولكن كما في الوقت الحالي وبتطوير هذه المواقع زادت الرغبات وأصبح بعض أصحاب هذه المواقع تحاول جذب الزوار سواء كان بوضع الإعلانات تجذب المراهقين ( فضايح ، جنس ، … ، إلخ من الكلمات الجذابة! ) أو بعرض فرص وظيفية عن طريق الإنرنت وأنا لا أعارض هذا ولكن تجد أغلب هذه المواقع تستخدم طريقة فاشلة في ذلك.

أصبح تصفح مواقع الويب بالنسبة للمستخدم عادة دائمة أكثر من أي عادة أخرى يمارسها حتى وصل إلى قضاء وقت طويل في تصفح المواقع أومحادثة الأصدقاء وغير ذلك فأصبح يدخل على مواقع كثيرة بدون سبب ! وذلك لعدم وجود هدف من دخوله على هذه المواقع أساساً ولد رغبة دائمة في الدخول إلى هذه المواقع ووصل إلى الإدمان! ( لا يعرف أين يذهب! مثلي تماماً !! )

وهذا شيء ممكن أن يكون جميل إن تم إستغلال هذا الوقت بشكل جيد ، ولكن علينا أن نعرف كيف نستفيد من هذا الوقت أو من المهارات التي نتعلمها.

المخاطر أم الفوائد ؟

صحيح كثير من وسائل الإعلام تدعي أن مواقع الويب على الشبكة أو إستخدام الشبكة بشكل عام له مخاطر ، وللأسف شركات الإتصالات أيضاً لم تنجح في حل مشاكل المراهقين ! بحظر الكثير من المواقع والمشكلة وصل إلى حضر مواقع عامة أو أي موقع آخر بدون سبب وليس فيها محضورات شرعية ممكن نستفيد منها ، وهل ترى أن المستخدم إن قمت بحضر الموقع عليه تنحل مشكلته؟ أم ستزيد الرغبة في دخول هذه المواقع ؟!

بدلاً من التركيز على هذه المخاطر ، في المقابل لو ركزنا على الفائدة لوجدنا أن هناك ما نستطيع عمله للإستفادة من دخولنا إلى هذه الشبكة والمواقع بشكل عام ، كيف نستطيع ذلك ؟ هذه بعض الوسائل ، يمكن لأي أحد أن يستغل أي وسيلة يعرفها بطريقته الخاصة أيضاً :

  • التعلم والبحث من خلال الوسائل والموسوعات المتوفرة ، سواء كانت عن طريق مواقع الويب أو الوسائل المرئية أو السمعية كالأفلام الوثائقية التي تجدها كثيرة ولكن عليك ان تستخدم مهارة البحث تعرف كيف تبحث عنها ، وأيضاً قد تستفيد من هذا الوسائل أكثر من وسائل أخرى قد لا تجدها أو تتعلمها إلا الجامعات مثلاً أو نظام يحتكر العلم تحت نظام تعليمي سيء!
  • مشاركة الأخرين في تبادل الخبرات في مختلف المجالات وتطوير مهارات التواصل.
  • إستخدام الشبكة في مجال مجال الدعوة ، وهذه قد إستفاد منها الدعاة في الدعوة إلى الإسلام عبر المواقع والبرامج الصوتية وهداية كثير من الشباب أيضاً.
  • توفير الكثير من الوقت خلال البحث بدلاً من الذهاب إلى المكتبة. ( مع التنوية بأهمية القراءة من الكتب أكثر من الحاسوب)
  • الإستفادة من الأفكار التي تجدها في مواقع الويب وإمكانية تطويرها في مشاريع تجارية أو حرة.

وإذا كنا سنذكر المخاطر فهي كثيرة ومعروفة ، فالجلوس على هذه الشبكة وتصفحها تساعد على ضياع الوقت وعدم إنجاز مهام كثيرة تريد إنجازها.

وسائل و مواقع ويب ممكن أن تستفيد منها في إستغلال وقتك أثناء التصفح

تستطيع الإستفادة من وقتك في أي وقت عبر شبكة الإنترنت وعليك أن تعرف كيف تستغل مهاراتك على الشبكة للإستفادة الفعلية وتحقيق عدة وسائل حسب ميولك أو تخصصك ، في المقابل أذكر لك وسائل تساعدك على الإستفادة من مواقع على الويب في عدة أشياء كالقراءة أو البحث والتعلم وما إلى ذلك:

  • موسوعة ويكيبديا ، أكبر وأكثر موقع تجد فيه ما تريد أن تبحث عنه بتفاصيله شخصياً أداوم على دخول هذا الموقع دائماً في البحث عن أشياء لا أعرفها.
  • محرك بحث قوقل ، يمكنك إستخدامه في البحث وسيساعدك كثيراً هذا مع إستخدام أدوات البحث المتوفرة.
  • طور لغتك الإنجليزية ، وذلك عبر عدة مواقع أهمها تعلم الإنجليزية مع البي بي سي ، أو عن طريق أي موقع آخر أجنبي تتصفحه وتستخدم خدمة الترجمة من جوجل أو برنامج مصطلحات آخر يساعدك ، مع الإستمرار والممارسة على ذلك.
  • إستمع الصوتيات الإسلامية ، خلال مواقع الويب التي تعرفها فهي تحتوي على إرشيف كبير ممكن الإستفاده منه وأفضل المواقع التي أستفيد منها شخصياً موقع طريق الإسلام ، البث المباشر ، موقع الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله.
  • المدونات ، تصفح المدونات فهي أيضاً تعطيك دافع قوي للقراءة والإستفادة وتقديم الفائدة أكثر من المنتديات.
  • نظم أعمالك أكثر ، إن كان لديك موقع أو كنت مشرف أو لديك عمل على شبكة الإنترنت يمكنك تنظيم عملك ووضع جدول لتنظيم المهام التي ستقوم بها ولو كان على برنامج الأكسل أو الوورد كمثال.