بعد أتت ظاهرة التدوين على شبكة الإنترنت وزادت عدد المدونات وزاد الثراء المعلوماتي وظهرت المواضيع والمشاريع المفيدة في الثلاث سنوات الأخيرة رصد الإعلام العربي ما يفعله المدونون ولكن كالعادة يعتبر الإعلام (بعض وسائل الإعلام) أن ما ينشر أو ما يكتب على صفحات الويب لا يعد ثقة ، وكما تعلمون لا توجد مشكلة إلا يوجد فئة كبيرة تعاني منها ، التدوين كانت له إيجابياته في الطرح والتعبير وبإختلاف الأساليب التي لا تعتمد على قواعد ولا رسميات.

حديثي ليس عن التدوين ولا عن المدونين ، ولكن شاهدت إعلان لبرنامج لقناة الجزيرة الفضائية سيبث يوم الأربعاء بعد فقرة أو برنامج (حصاد الأربعاء ) الساعة 21:00 بتوقيت جرينيتش ( حسب ما رأيته في الإعلان ) بعنوان ” المدونون ، الصحفيون الجدد ”

الأشياء التي رأيتها خلال دعاية البرنامج ، أنهم سيتحدثون عن مشكلة إعتقالات المدونين في بعض البلدان ، وعن حياة المدونين بشكل العالم على شبكة الإنترنت ، وفي الحقيقة قد لا أتفق في بعض ما سيأتي في البرنامج ولكن عندما نتحدث عن التدوين يجب نعرف كيفية إستغلال هذا النظام الذي ليس له شكل محدد ولا خصائص محددة ولكن يزيد من ثراء المعلومات والإستفادة من أفكار وآراء الأخرين.

هذا كان مجرد إعلان عن برنامج فقط أدعوكم لمشاهدته وليس موضوع مفيد في الحقيقة 🙂