من خلال تصفحي للمدونات ومتابعتها، لاحظت الكثير من المدونين في العالم بشكل عام إستخدامه للتدوين وبطريقة مختلفة ولغرض مختلف أيضاً، مما جعلني أفكر تلخيص ما لاحظته منذ بداية متابعتي للمدونات وإنشائي لهذه المدونة.

سأتحدث في هذه التدوينة عن 5 طرق مستخدمة للإستفادة الفعلية من التدوين وهي منتشرة والبعض منها مُستخدم بشكل كبير في المدونات العربية، ووضعته بناءاً على تصوري الشخصي، البعض منه تحدثت عنه أو طبقته سابقاً ودائرة التدوين في إتساع دائم يمكن إستغلالها بطرق كثيرة جداً.

تعلم شيء جديد ونقله للأخرين

يمكن للتدوين أن يكون وسيلة مهمة للتعلم، فعندما يتعلم أو يقرأ شخص ما عن شيء أو مجال معرفي يهمه ثم يدون عنه، يمكن أن يخرج بفوائد عدة نلخصها في هذه النقاط الأربع:

  • تحفيز نفسه على القراءة والتعلم دائماً وبواسطة التدوين. (ويمكن أن يقضي على مشكلة الملل أثناء الكتابة)
  • إفادة الآخرين بما يتعلمه وينشره عبر مدونته.
  • المساهمة في زيادة المحتوى العربي على شبكة الإنترنت.
  • كتابة ما يتعلمه المدون عبر قراءة الكتب والمدونات بأسلوب مختلف وبحسب ما يفهمه المدون من الأشياء التي يتعلمها والمحتويات التي يقرأها.

تحسين مهارة الكتابة

التدوين يساعد على تحسين مهارة الكتابة بشكل مستمر والاستفادة من متابعة ما يقرأه المدون من مشاهدة طريقة الكتاب من المدونين ومؤلفي الكتب والصحفيين وخاصة في طريقة تنظيم وتقديم الموضوع فيشاهد طريقة تقسيم الموضوع في العناوين الفرعية والفقرات وكتابة المقدمة التي غالباً ما تضيع المزيد من الوقت على عدد من المدونين!

هذا الشيء أيضاً ذكرته في موضوعي السابق حول الكتابة فإذا لم تجد مقدمة مناسبة أو طريقة لتقديم الموضوع إجعل هذا شيء آخر مهمة في كتابة الموضوع وأهتم بباقي التفاصيل (كانت تحدث معي كثيراً!)

إنجاز المهام اليومية

هناك مدونين إستخدموا هذا الأسلوب في جعل مدونتهم قائمة للمهام التي يريدون إنجازها ويستفيدون من هذا الأمر في عدة نواحي:

  • يمكن أن يكون كتابة المهام في المدونة للقراء حافز للإلتزام في إنجاز هذه المهام.
  • يمكن للمتابعين أن يستفيدوا من مواقف يمر بها المدون أثناء إنجاز المهام التي يضعها في المدونة ويكتب فيها ما عاناه من صعوبة في إنجاز ما عليه من مهام لإفادة القارئ المهتم بمتابعة يوميات هذا المدون.
  • يمكن الإستفادة من المتابعين الذين يعلقون على ما ينجزه المدون من مهام في أخذ نصائحهم أو إجابات حول المهام اليومية التي يكتبها المدون.

وهناك الكثير منهم يستخدمون هذا الأسلوب بشكل طبيعي وغير مباشر، فتجد أغلب المواضيع التي يتحدثون عنها في مدوناتهم عبارة عما يدور في حياتهم ومواقف مرت بهم ويريدون الكتابة عنها ونقل تجربتهم للآخرين.

تكوين المصادر المهمة

المدونات تصبح مع الوقت مصادر مهمة يرجع إليها الكثير من المستخدمين وخاصة المدونات المتخصصة التي تكتب حول مواضيع ضمن نطاق واحد بشكل مستمر.

والمدون يستطيع يكون مصادر مهمة بطريقة مختلفة في مدونته مثل إعادة كتابة المقالات المفيدة التي يقرأها المدون حسب ما يفهمه، والإحتفاظ بأفضل الروابط ومشاركتها مع القراء والمدونين الآخرين، وإستخدام المدونة للرجوع إليها في قراءة ما يهمه من معلومات يمكن أن يستخدمها فيما بعد.

وأيضاً السعي لتكوين مصادر يمكن أن يرجع لها القارئ والمستخدمين العرب الذين يضطروا لإستخدام مصادر متوفرة باللغة الإنجليزية وذلك لفقر المحتوى العربي على الإنترنت.

تلبية رغبة القرّاء

بالطبع ليس جميع المدونين يسعون لهذا الهدف ولكن هذه النقطة يمكن أن تكون مساعدة كثيراً في تحسين مستوى المواضيع الموجودة في المدونة وتساعد في إكتمال باقي أهداف المدونة عموماً، عن طريق:

  • كتابة المواضيع الأكثر طلباً للقراء وخاصة النادر منها والغير موجود باللغة العربية.
  • التركيز في الكتابة حول مجال معين أو سلسلة معينة يمكن أن يشوق القارئ لمتابعة وإنتظار الجديد في المدونة.

إذا تحققت النقطتين السابقتين مع وجود الطلب على المحتوى المكتوب في المدونة تستطيع أن تحقق الكسب المادي من المدونة بشكل قوي خاصة عن طريق الرعاية أو الإعلانات إذا كانت الإعلانات لها علاقة بما تكتبه. (مثال: مدونة متخصصة في الكتابة عن الرسم وتعرض إعلانات خاصة بمراكز ودورات لتعليم الرسم أو معرض خاص برسام معين أو موقع آخر لتعليم الرسم)

تسويق الخدمات

بما أننا تحدثنا عن الكسب المادي من المدونة في آخر نقطة يمكن للتدوين أن يكون هدف لتسويق الخدمات مثل الخدمات التي يقدمها المصممين والمطورين بإنشائهم مدونة ليست بالضرورة أن تكون فيها مواضيع عن خدماتهم بشكل مباشر ولكن يمكن أن يتحدثوا عن تصميم المواقع بدروس عملية ومقالات نظرية والكتابة عن أدوات وإضافة روابط مفيدة وغيرها من المواضيع التي لها علاقة بالخدمات التي يقدمها المصمم أو المطور.

بما أني ذكرت المصمم كمثال، بهذه الطريقة يستطيع  المصمم أن يستخدم التدوين في إقناع عملائه وقرائه بأن لديه خبرة معرفية في التصميم  بالكتابة في المدونة، وأعتقد هذه مهمة لأي مصمم ومطور مواقع بجانب وجود الشبكات الإجتماعية الموجودة في الشبكة للإستفادة من إقبال المستخدمين عليها.

تسويق الخدمات هنا لا يقتصر على التصميم فقط بل على جميع المجالات ووضعت التصميم كمثال فقط وكون أغلب قراء هذه المدونة يهتمون بهذا المجال.